تقدم بلدية ظفار خدماتها للمواطنين والمقيمين بمحافظة ظفار من خلال العديد من الأجهزة الإدارية والفنية في البلدية ومنها تسعى لتطوير وتوسيع خدماتها التي تقدمهـا للمواطنين وفي هذا الإطار أنشأت البلديـة العديد من المشاريـع الترفيهيـة حديثـة التصاميم كالحدائـق العامـة والمنتزهات والمتنفسات وملاعب الأطفال كما سعت إلى زيـادة حجم المسطحات الخضراء وتجميل الميادين والدوارات وأيضـاً أنشأت دورات المياه العامة والمظلات في بعض المناطق السياحيـة الساحلية والعديد من المجسمات الجماليـة والأسواق والمسلخ ومردم البلدية وغيرها ، وتزود البلدية هذه المرافق بالخدمات الضرورية مع القيام بصيانتها دورياً.


بالرغم من أهمية هذه المرافق ودورها في خدمة المجتمع إلا أنها تتعرض من البعض لكثير من الممارسات السلوكية الخاطئة دون اعتبار لما تقدمـه من خدمات وما تتكلفه البلديـة في انشائها وصيانتها والمحافظـة عليها ، وتتعدد أشكال هذه الممارسات والظواهر من مرفق لآخر ويمكن ذكر البعض منها على سبيل المثال :

-  تخريب أنظمة الري والنافورات وتوصيلات المياه وإتلاف أشجار الزينة والزهور بالحدائق العامة

   والمنتزهات والمسطحات الخضراء بالعب عليها والتي تكون غالباً من قبل الشباب والأطفال.

-  تشويـه ســـلال المهملات والعبث بهـــا في الشوارع العامة والحدائق وغيرها من المواقع .

الكتـابـة على الجـدران ببعض المرافـق العامـة ممــا يشــوه المنظــر العــام لهــا.

إتـلاف الأحـواض والمغـاسـل والأبـواب وتوصيـلات الميـاه داخـل دورات الميـاه العامـة .

العبث بأعمدة الإنارة في الشوارع وتكسير المصابيح وتغيير أوقات التشغيل والإغلاق من خلال العبث

   بمجمعات التحكم بالإنارة.

- تكسير وتشويه المجسمات بأشكال مختلفة وغيره من أشكال العبث بالمرافق العامة.

مرافـــــق البلديـــــة :

- المسلــخ المركــزي                                                            - الأســــــــواق

- الحدائق والمتنزهات                                            - الــــــدوارات

- مـــــردم البــلديــــة                              - المشــــاتـــــل

مركز البلدية الترفيهي                              - مختبر البلديـة -